| 1 التعليقات ]

السرعة والغضب. هل سينتهي هنــا السباق؟

الفيلم من إخراج جوستين لين. بطولة كل من فين ديزل، بول ووكر، دواين جونسون. من استوديو يونيفرسال بيكتشرز.

هذا الفييلم ينتمي إلى صنف الأكشن الجريمة والدراما. في قاعات العرض إبتداءا من 29 أبريل 2011 بالأولايات المتخدة الأمريكية.

تعود سلسلة السرعة والغضب هذه المرة حيث يتم إرسال العميل الفيدرالي (جونسون) لريو دي جانيرو، حيث الشرطي السابق بريان أوكونور (ووكر) والمحتال السابق دوم توريتو (ديزل) يجتمعون لخوض السباق النهائي كفرصة يائسة لنيل حريتهم.


لا ينصح بمشاهدة الفيلم لمن هم دون 13 سنه وذلك لإحتوائه على العنف ومتتاليات من الأكشن.



فين ديزل وبول ووكر تم جمع شملهم هم وجميع نجوم الأجزاء السابقة من سلسلة أفلام السرعة والغضب والآن يقودون ملحمة متفجرة السرعة "السرعة رقم خمسة". في هذا الجزء، الشرطي السابق براين أوكونور (بول ووكر) مع شريكه المحتال السابق دوم توريتو (فين ديزل) على الجانب الآخر من القانون. دواين جونسون ينضم جوردانا بروستر، كريس "داكريس" بريدجس، جيبسون تيريس، كانغ سونغ، غال غادوت، مات شولز، تيقو كالديرون ودون عمر لهذا السباق النهائي العالي الخطورة.

 منذ بريان وميا توريتو (بروستر) هربوا من السجن، واجهوا العديد من النتاعب وعبروا عبر الحدود لمراوغة السلطات. الآن هم محاصرون في ريو دي جانيرو، يتعين عليهم أن يعملوا أخر عمل لهم من أجل الحصول على حريتهم. يتم تجيمع فريقهم المتكون من نخبة المتسابقين، وهؤولاء حلفاء الغير محظوظين يعرفون فرصتهم الوحيدة للخروج بإستعمال وسائل الخير هي مواجهة رجل الأعمال الفاسد الذي يريدهم موتى. لكنه ليس الوحيد الذي في أثرهم.

 العميل الفدرالي لوقا هوبز (جونسون) شخص لا يخطئ هدفه أبدا. عندما يتم تعيينه لتعقب دوم وبرايان، هو وفريقه جهزو لشن هجوم شامل للقبض عليهم. ولكن بينما رجاله يدخولون أنحاء البرازيل، هوبز يعلم أنه لا يستطيع الفصل بين الرجال الجيدين من السيئين. الآن، لا بد له من الاعتماد على غرائزه لحجز فريسته... قبل أن يـاتي شخص آخر ليدمرهم.

عدد التعليقات على هذه التدوينة : "1"

غير معرف يقول... @ 30 نوفمبر، 2011 6:00 م

وين رابط الفلم

من فضلك ضع تعليقك بإسمك وتجنب وضعه كمجهول,رجاء تجنب إستعمال التعليقات لبث روابط إعلانية. كذلك ننبه إلى ضرورة الالتزام بصلب الموضوع و عدم الخروج عليه